عاجل شاهد اللحظات الاولي فيديو يؤكد سقوط طائرة للجيش جنوبي الزاوية نتيجة،،،اليكم التفاصيل - ايجى ويب

عاجل شاهد اللحظات الاولي فيديو يؤكد سقوط طائرة للجيش جنوبي الزاوية نتيجة،،،اليكم التفاصيل


 عاجل شاهد اللحظات الاولي فيديو يؤكد سقوط طائرة للجيش جنوبي الزاوية نتيجة،،،اليكم التفاصيل
 عاجل شاهد اللحظات الاولي فيديو يؤكد سقوط طائرة للجيش جنوبي الزاوية نتيجة،،،اليكم التفاصيل


أظهر فيديو جديد كيفية سقوط الطائرة الحربية ميغ 23 التابعة لسلاح الجو بالجيش الوطني جنوب مدينة الزاوية، يوم السبت، والذي يؤكد صحة ما ذكرته القيادة العامة للجيش الوطني بأن سبب تحطم الطائرة جاء نتيجة عطل فني.
وكانت قوات حكومة الوفاق المدعومة من الأمم المتحدة قد زعمت إسقاط الطائرة الحربية، بينما أكد الجيش الوطني أن سقوطها الطائرة، جاء نتيجة خلل فني.
ويظهر شريط الفيديو الذي جرى تداوله على منصات التواصل الاجتماعي الطائرة وهي تهوي من دون أن تتعرض لأي قصف، كما أظهر الفيديو لحظة قفز قائد الطائرة منها قبل تحطمها.
وبعد ساعات من تحطم الطائرة ادعت عملية بركان الغضب التابعة لحكومة الوفاق أن قواتها أسقطت الطائرة، حيث قامت بنشر صور لتحطمها.
وجاء في بيان نشرته قوات عملية بركان الغضب على صفحتها الرسمية في فيسبوك ليل السبت “قواتنا تنجح في إسقاط طائرة حربية نوع ميغ23 تابعة لمجرم الحرب المتمرد حفتر”.
وأضاف أن الطائرة “سقطت في جنوب الزاوية بعد استهدافها في سماء محور اليرموك” في منطقة زراعية جنوب طرابلس.
من جهته قال الناطق باسم القيادة العامة للجيش الوطني، اللواء أحمد المسماري، في بيان نشره عبر صفحته الرسمية في فيسبوك، “نعلن فقدان الاتصال بإحدى الطائرات المقاتلة طراز ميغ23، بعد تنفيذها لمهام قتالية”.
وأضاف المسماري أن “سبب سقوط الطائرة عطل فني ما أدى إلى خروج الطيار من الطائرة وهبوطه بالمظلة في أرض العدو”، معتبرًا أن حادث سقوط الطائرة “عرضيًا” ويتعرض له أي سلاح جو في العالم.
وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي صورا تظهر الطيار بزيه العسكري وهو في قبضة مطلوبين للعدالة، في مقر قوة الإسناد الأمني الأولى التابعة لمديرية أمن الزاوية التابعة لوزارة الداخلية في حكومة الوفاق.
وظهر الطيّار اللواء عامر الجقم العرفي وهو بصحة جيدة لكنه تعرض لمعاملة غير إنسانية من قبل مجموعة من الأشخاص من بينهم أمر فرقة الإسناد الأولي محمد بحرون الملقب بـ “الفار” والمطلوب لدى النائب العام بتهم الانتماء لداعش وتهريب والاتجار بالبشر والوقود.
وعقب الإساءة التي تعرض لها الطيار، طالب وزير الداخلية المفوض بالحكومة المؤقتة، فتحي باشاغا، مديرية أمن الزاوية بإعادة تشكيل القوة وإحالة من أساءوا للطيار إلى التحقيق.
يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا


اترك تعليقا :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق