عاجل لن تصدق : لاول مره الكشف عن خسائر كبيرة للمعتدين على حقل الفيل النفطي ،،،،اليكم التفاصيل - ايجى ويب

عاجل لن تصدق : لاول مره الكشف عن خسائر كبيرة للمعتدين على حقل الفيل النفطي ،،،،اليكم التفاصيل


 عاجل لن تصدق : لاول مره الكشف عن خسائر كبيرة للمعتدين على حقل الفيل النفطي ،،،،اليكم التفاصيل
 عاجل لن تصدق : لاول مره الكشف عن خسائر كبيرة للمعتدين على حقل الفيل النفطي ،،،،اليكم التفاصيل


كشف العقيد ” خليفة الصغير ” آمر الكتيبة 177 التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة، عن بسط سيطرة قواتهم على كامل حقل الفيل النفطي ومحيطه، واندحار كامل القوات المهاجمة الممنتمية للوفاق، بحسب تصريحات لموقع الساعة.
وأضاف “خليفة الصغير”، فى تصريحاته لـ”الساعة 24″، أن خسائر الميليشيات كانت كبيرة في العتاد والأرواح ، شملت 16 ألية مسلحة تم تدميرها بالكامل، مؤكدا أنها كانت محاولة عبثية منهم وانتحار أمام قوة وبسالة رجال قواتنا المسلحة.
وقد هاجمت، أمس الأربعاء، مرتزقة حسن موسي سوقي التباوي “حقل الفيل” النفطي، بينما كانت وحدات عسكرية تابعة للجيش، بقيادة آمر مجموع المناطق الجنوبية العسكرية اللواء “بالقاسم الابعج”، على مشارف الحقل، وقد سيطرت المرتزقة لفترة وجيزة على الحقل النفطي جنوب البلاد، قبل أن يفروا، قبل دخول قوات الجيش الليبي إلى المنطقة، مخلفين قتلى في صفوفهم.
وفور بد سيطرة هؤلاء المرتزقة، أعلنت شعبة الإعلام الحربي، أن القيادة العامة للقوات المُسلحة أمرت بتحرّك الوحدات العسكرية المُعزّزة إلى عدد من المواقع في جنوب ليبيا، وأن القيادة العامة ستكون سداً منيعاً لردع ورد كل من تُسوّل له نفسه نهب قوت ومُقدّرات الليبيين .
اللواء أحمد المسماري، الناطق الرسمي باسم القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية، أعلن رسميا في تصريح صحفي، اليوم الأربعاء، أن المجموعات المسلحة انسحبت من “حقل الفيل” النفطي باتجاه “تساوه” الزراعي بعد ضربة جوية قوية، صباح اليوم.
وشرح “المسماري” في تصريحاته، بأنه بعد اقتحام عصابة ارهابية مسلحة تابعة لمليشيات الوفاق لحقل الفيل النفطي توجهت مقاتلات السلاح الجوي للمنطقة وشنت غارات على المجموعة المارقة وتمكنت من تدمير عدد خمس آليات مسلحة وسيارة تحمل ذخيرة وتجمع عناصر ارهابية تخريبة، ولازالت التعزيزات العسكرية تصل تباعا لطرد ما تبقى من مخربين من الحقل.
وفى مؤتمر صحفي عقده أمس الأربعاء، قال المسماري، نقول للعالم أن النفط الليبي تحت حماية القوات المسلحة،و لن نسمح بعرقلة حركة النفط والتمنية كلها في ليبيا، مؤكدا أن منطقة حقل الفيل جبلية صحراوية والطرق لها محدودة.


اترك تعليقا :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق