-->

مزايا وعيوب قوقل درايف




مميزات قوقل درايف

التخزين السحابي من أهم تقنيات هذا العصر والذي أصبح شيء لايمكن الإستغناء عنه في كافة الأعمال , عند الحديث عن السحابة الإلكترونية أول ما يأتي في رأسك خدمة قوقل درايف والتي تعتبر الأولي من نوعها بعد خدمة الآي كلاود من آبل هنا سوف نخص بالذكر الحديث عن مميزات قوقل درايف وما يمكنك القيام به .
طالما لديك حساب قوقل بالتالي لديك الحق في الوصول الي خدمة الدريف المجانية https://drive.google.com/drive/my-drive والتي توفر لك مساحة حتي ١٥ جيجا مجانًا يمكنك تخزين كافة أنواع الملفات والوصل إليها من أي مكان من أي جهاز ليس مجرد الوصل لكن مع أمكانية التحرير والتعديل وانشاء هذه الملفات .

سوف نركز خلال عرض المميزات التالية علي كيفية استخدام جوجل درايف بطريقة احترافية تساعدك في الإستفادة الفعلية من هذه الخدمة المجانية :

نقل ومشاركة الملفات
مع خدمة قوقل درايف يمكنك وبكل سهولة نقل الملفات من وإلي الإشخاص , لا تتخيل مدي سهولة هذا الامر كل مع عليك فعله هو الضغط كليك يمين علي اي من الملفات الموجودة علي الدريف ثم حدد علي اختيار ” مشاركة ” ليصبح بذلك لديك رابط يمكنك ارساله الي الي شخص لمشاهدة محتوي الملف او تحميله .

ليس هذا فحسب يمكنك منح الطرف الثاني الحق في التعديل علي هذا الملف بالإضافة أو الحذف بالتالي يمكن مشاركة ملف والعمل الجماعي علي نفس الملف لأكثر من شخص .

خاصية المشاركة ليست بالخيار البسيط الذي يمكن التحدث عنه في سطور حيث في الواقع يوفر الكثير والكثير من خيارات مشاركة الملفات مع الأشخاص .

الإحتفاظ بالنسخ الإحتياطية
بكل سهولة يمكنك تحميل نسخة من بيانات الواتساب او الأسماء أو اي من الخدمات والملفات الهامة ورفعها علي حسابك في الدريف بالتالي في حالة تغير الهاتف او استخدام جهاز مختلف يمكنك وبكل سهولة تسجيل الدخول بحساب جوجل والوصول الي الملفات .
يمكنك ترتيب حسابك في الدريف بإنشاء الفلادر وتسميها كما هو الحال في جهاز الكمبيوتر أو الهاتف بالتالي تستطيع استخدام قوقل درايف كمخزن لملفاتك الهامة .

كما توفر الكثير من البرامج مثل الواتساب امكانية عمل باك اب تلقائي واسترجاعه من الدريف , هذا الدعم والتكامل بين الدريف والبرامج يسهل عملية التخزين للملفات المهمة .

انشاء تعديل الملفات اونلاين
من مميزات قوقل درايف امكانية تحرير الملفات بسهولة تمامة عبر المتصفح بشكل مباشر بالتالي توفر عليك الوقت والجهد بدون الحاجة الي برامج طرف ثالث .

فقط افتح حسابك عبر المتصفح وإبدء في انشاء او التعديل علي الملفات , حيث تضم مجموعة الأوفيس بالكامل بنفس الاختيارات المتاحة في نسخ سطح المكتب مع الإختلافات البسيطة التي لا تذكر .

يمكنك انشاء ملف جديد او رفع وتعديل علي الملفا الحالي وبمجرد الإنتهاء ومن قائمة ” ملف ” تستطيع حف الملف او تحويله لصيغة PDF  مع إمكانية ارسال الملف الي شخص أخر أو مشاركة رابط التعديل وتحميل الملف .

هناك سهولة تامة في التعامل مع الملفات هذا من واقع تجربتي وإستخدامي للخدمة من سنوات, حتي مع إمكانية التعديل اوفلاين بدون اتصال بالإنترنت يمكنك القيام بنفس المهام وبمجرد اتصالك بالإنترنت يتم مزامنة وحفظ التعديلات .

استخدام قوقل درايف ” هارد ديسك ”
عبر تحميل برنامج قوقل درايف الرسمي علي الهاتف او الكمبيوتر يمكنك استخدام  الخدمة كهارد دريف لتخزين الملفات, بهذه الطريق اصبح لديك حل سحري سهل وعملي لحفظ الملفات خاصة اذا كنت تعاني من مشكلة المساحة علي جهازك .

لكن يجب ان تضع في اعتبارك حفظ الملفات الهامة فقط بحيث لا تستهلك مساحة الدريف بالكامل والمقدرة ب ١٥ جيجا مجانية بالتالي سوف تحتاج الي شراء مساحة اضافية وان كانت بإسعار رخيصة .

قريباً سوف اتحدث بالتفصيل عن طريقة الحصول علي مساحة اضافية مدفوعة من خدمة الدريف علي جهازك , فقط تابعنا .

وسيلة للعمل الجماعي
من المميزات الأكثر من رائعة في قوقل درايف امكانية عمل أكثر من شخص علي نفس الملف او الفولدر مع تحديد تصريحات كل عضو في الفريق حيث هناك مالك لمساحة العمل ومشرفين ومجرد مطلع علي محتوي الملفات .
يمكنك انشاء فولدر خاص بمشروع معين ثم اضغط كليك يمين علي الفولدر ثم من الاختيارات المتاحة حدد علي اختيار المشاركة .

ابدء في دعوة الأشخاص عبر كتابة البريد الإلكتروني لكل شخص من فريق العمل ثم ارسال مع تحديد صلاحيات كل عضو هل يستطيع التعديل علي الملفات بالإضافة والحذف ام يقتصر دوره علي مجرد الإطلاع علي المحتويات .

ابدء في انشاء حساب جوجل خاص بمشروعك بشكل رسمي بعيد عن حسابك الشخصي وعبر قوقل دريف يمكنك اضافة فريق العمل للمشاركة في انشاء وتعديل الملفات المتعلقة بالعمل .

يفضل هنا الإطلاع علي هذا الشرح التفصيلي حول مشاركة الملفات جوجل درايف كل شيء عن المشاركة بالصور .

مزامنة الصور والملفات الشخصية ” تلقائياً ”
هناك تكامل بين خدمة قوقل درايف مع صور جوجل بالتالي يمكنك حفظ صورك وملفاتك الهامة بشكل تلقائي علي السحابة. بمجرد التقاط صورة او فيديو سوف يتم عمل مزامنة للملف علي حسابك في الدريف .

مميزات المزامنة هنا توفر المساحة حيث يكفي مشاركة الصور علي حسابك في جوجل ليمكنك الوصول اليها من كافة الأجهزة الأخري عبر حسابك في جوجل بدون الحاجة الي الطرق التقليدية القديمة في نقل الصور من جهاز لأخر .

المزامنة هنا تطبق علي كل انواع الملفات التي يمكنك تخزينها علي قوقل درايف سواء صور فيديوهات ملفات صوتية او ملفات نصية و مزامنة الاسماء الي غير ذلك من الملفات .

الخلاصة ::
لايمكن حصر مميزات قوقل درايف في شكل نقاط لكن فكر في الأمر أن لديك كافة الأدوات لإنشاء وتعديل الملفات مع أمكانية الوصول الي هذه الملفات من اي جهاز عبر متصفح الانترنت بدون استخدام اي برامج وبدون الحاجة الي جهاز بمواصفات مميزة فقط سجل دخول بحسابك في جوجل للوصول الي الملفات ثم ابدء في تحرير هذه الملفات او مشاركتها مع الغير .

راجع ايضًا شرح كيفية شراء قوقل درايف رخيصة جداً مساحة ١٠٠ جيجا بسعر ١,٩٩ دولار في الشهر اقل من ٢ دولار في الشهر الواحد .

مزايا وعيوب التخزين السحابي!
تحظى مواقع التخزين على الإنترنت أو ما يُعرف باسم «السحابة» حالياً بإقبال كبير من المستخدمين؛ لأنها تتيح للمستخدم الوصول إلى بياناته المخزنة عليها ومشاركتها مع الأصدقاء من أي مكان في العالم وعن طريق مختلف الأجهزة، حيث يتمكن مثلاً من استعراض الصور بواسطة الحاسب اللوحي أو الاستماع إلى الموسيقى عن طريق جهاز اللاب توب.

ولكن الخبراء يحذرون من الثقة العمياء في الشركات المقدمة لمثل هذه الخدمات، وإلا فقد تقع البيانات في أيدي تُسئ استخدامها.

وأوضح ماتياس هوفيشتات، خبير الحوسبة السحابية بجامعة هانوفر الألمانية، أنه إذا قام المستخدم بإتاحة بعض المجلدات للأصدقاء وأفراد الأسرة، فإن عملية مزامنة البيانات تتم حتى بين عدة مستخدمين.

وعن مميزات هذه الطريقة يقول هوفيشتات :”يمكن بذلك مشاركة مقاطع الفيديو المسجلة بواسطة الهاتف الذكي أو الصور الفوتوغرافية الخاصة بالعطلات الصيفية بسهولة وسرعة”.

نسخ احتياطية
وهناك ميزة أخرى لخدمات التخزين على الإنترنت تتمثل في عملية النسخ الاحتياطي للبيانات، فإذا تعطل جهاز الكمبيوتر أو تعرض للسرقة أو الفقدان، فإن المستخدم يتمكن من إعادة تنزيل البيانات المخزنة على الإنترنت بسهولة وبدون أية مشاكل.

ولكن على الجانب الآخر يتعين على المستخدم التركيز على جوانب الأمان بخدمات الحوسبة السحابية عند تخزين البيانات الحساسة على الإنترنت، وهو ما يمثل أحد عيوب مثل هذه الخدمات.

وأوضحت دراسة لمعهد فراونهوفر لأمان تكنولوجيا المعلومات بمدينة دارمشتات الألمانية، نُشرت خلال شهر مارس 2012، أنه لم تتحقق شروط الأمان الإلزامية في أي خدمة من خدمات الحوسبة السحابية التي خضعت للدراسة.

وهذا القول ينطبق أيضاً على الشركات التي تقوم بتخزين البيانات مشفرة؛ لأنه يتم تحميل المستندات والصور في البداية بدون تشفيرها.
ويؤكد الخبراء على أن مَن يقوم بتشفير البيانات، فإنه قادر على فك تشفيرها مرة أخرى.

وأضاف ميشيل هيرفيت، الخبير بمعهد فراونهوفر :”يتعين على المستخدم أن يتأكد من أنه لم يتم الإطلاع على بياناته قبل تشفيرها لدى الشركة المقدمة لخدمات التخزين السحابية، أو أنه لا يمكن لأحد أحد الغرباء القيام بفك تشفير البيانات مرة أخرى”.

ولذلك من الأفضل أن يقوم المستخدم بتشفير بياناته بنفسه على حاسوبه قبل تحميلها على مواقع التخزين على الإنترنت، وهناك العديد من البرامج المجانية للقيام بهذه المهمة مثل BoxCryptor Free ويمكن تحميله من هنا، وكذلك TrueCrypt ويمكنك تحميله من هنا.http://truecrypt.sourceforge.net/

حماية إضافية
وتوفر عملية التشفير أيضاً حماية إضافية للبيانات إذا اضطرت الشركة المقدمة لخدمات التخزين السحابية إلى إيقاف خوادمها أو طرحها للبيع، مثلما يحدث في حلات إفلاس الشركات.
وأوضح أندريه إيغنيرس، خبير تكنولوجيا المعلومات بالجامعة التقنية بمدينة آخن الألمانية، :”عندما تكون البيانات مشفرة فلن يتمكن أحد من الوصول إليها”.

ومن الأفضل للمستخدم أن يعتمد على خدمات الشركات العالمية المرموقة على الأقل؛ لأنه من غير المرجح تعرضها للإفلاس.

وإلى جانب سمعة الشركة المقدمة لخدمة التخزين السحابية وشهرتها فإنه ينبغي على المستخدم الاهتمام بمعرفة مقر الشركة ومواقع خوادمها حول العالم، ويقول فلوريان غلاتنير، من رابطة مراكز حماية المستهلك الألمانية، إنه ينبغي توخي أقصى درجات الحيطة والحذر عند التعامل مع الشركات التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها؛ لأن هذه الشركات تضطر بموجب القانون الأمريكي إلى إتاحة البيانات المخزنة على خوادمها لسلطات الأمن الأمريكية.

عيوب الأمان
ويظهر أحد أوجه القصور الأخرى بخدمات الحوسبة السحابية عندما يقوم المستخدم بتأمين وصولها إلى البيانات المخزنة على الإنترنت بواسطة كلمة مرور غير آمنة.
 
ولذلك ينصح الخبير الألماني ماتياس هوفيشتات :”لكل هذه الأسباب يجب عدم استعمال خدمات الحوسبة السحابية لتخزين المعلومات السرية، لكن يتعين على المستخدم تخزين مثل هذه المعلومات على وسائط تخزين محلية فقط”، وتتضمن المعلومات الحساسة مثلاً مستندات العمليات المصرفية على الإنترنت أو المستندات الحساسة الخاصة بالأعمال.

وبالإضافة إلى عيوب الأمان تنطوي خدمات الحوسبة السحابية على عيب آخر يتمثل في أن الأحجام الكبيرة من البيانات مثل الأفلام تحتاج إلى وقت طويل لتحميلها على الإنترنت على الرغم من استخدام وصلات إنترنت سريعة.

وأضاف هوفيشتات :”نقل هذه الأحجام من البيانات قد يستغرق بضع ساعات، حتى مع استخدام وصلات النطاق العريض، مقارنة بتخزين البيانات على وحدات الفلاش USB والتي يتم نقل البيانات إليها في دقائق معدودة”.

كما أن المساحة المتوافرة للتخزين المجاني على خدمات الحوسبة السحابية عادةً ما تكون محدودة، فعلى سبيل المثال تقدم خدمة Dropbox مساحة تبلغ 2 جيجابايت مجاناً، وتوفر شركة غوغل عن طريق خدمتها Google Drive مساحة 5 جيجابايت مجاناً.

وتقدم خدمة iCloud الشهيرة من شركة آبل الأمريكية للمستخدم مساحة 5 جيجابايت مجاناً، أما شركة مايكروسوفت الأمريكية فإنها تقدم للمستخدم 7 جيجابايت مجاناً عبر خدمتها المعروفة باسم SkyDrive. وتتيح جميع هذه الخدمات مساحات تخزينية أكبر من ذلك نظير رسوم إضافية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق