-->

الجنيه المصري يُحقق إرتفاعاً جديداً في مواجهه الدولار


سجل الجنيه المصري، ارتفاعاً جديداً أمام الدولار الأمريكي في ختام تعاملات أمس الاثنين، وذلك بحسب موقع بوابة أخبار اليوم، الذي أكد أن الدولار الأمريكي تراجع نحو ستة قروش في سعر البيع والشراء.

ورصد الموقع، سعر الدولار في البنوك وفقاً لأحدث أسعار التداول، حيث سجل سعر صرف الدولار نحو 17.28 جنيه للشراء و17.38 جنيه للبيع، في بنوك الأهلي المصري، ومصر، والقاهرة، والمصرف المتحد، وبنك الاستثمار العربي، وبنك قناة السويس، والبنك التجاري الدولي- مصر، بينما سجل سعر الدولار نحو 17.30 جنيه للشراء، و17.40 جنيه للبيع، في البنك العربي الإفريقي الدولي.




وكانت وكالة رويترز أعلنت أمس الأحد ارتفاع سعر الجنيه أمام الدولار إلى أعلى مستوياته في أكثر من عامين، مدعوماً بزيادة تدفقات الأموال الأجنبية على البلاد.




وبحسب ما نقلته وكالة (رويترز) جرى تداول العملة بسعر 17.34 جنيه للدولار، الأحد، لتزيد أكثر من 3% مقارنة مع مستوى 17.86 الذي سجلته في 22 كانون الثاني/ يناير، حين بدأت أحدث موجة صعود لها.




وقال هاني فرحات، خبير الاقتصاد ببنك الاستثمار المصري (سي.آي كابيتال): "ترون أن معظم المؤشرات تتحسن، السياحة والصادرات، وإحلال الإنتاج المحلي من الغاز الطبيعي محل الواردات، والتحويلات التي بلغت مستوى ذروة، والاستثمارات الأجنبية المباشرة التي تتحسن قليلاً".




وأضاف أن ارتفاع التدفقات، يرجع في جزء كبير منه إلى تخلي مصر عن آلية تحويل أموال المستثمرين الأجانب، والتي كانت تضمن للمستثمرين الراغبين في بيع ما بحوزتهم من أوراق مالية حكومية، تحويل أموالهم إلى الخارج بالدولار.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق