-->

رئيس الوزراء يتابع تنفيذ تكليفات الرئيس بعلاج مليون مواطن أفريقي من فيروس "سي"


أكد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء على ضرورة اتخاذ خطوات فورية؛ لبدء تنفيذ مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي بعلاج مليون مواطن أفريقي من فيروس "سي"، بالإضافة إلى علاج ضيوف مصر من الأخوة اللاجئين، موجهاً بقيام وزارة الصحة بالتنسيق مع وزارة الخارجية والجهات المعنية في الدولة لضمان التنفيذ السريع للمبادرة.

جاء ذلك خلال اجتماعه اليوم الثلاثاء مع الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة؛ لمتابعة تنفيذ تكليفات رئيس الجمهورية التي صدرت في ختام أعمال ملتقى الشباب العربي والأفريقي الذي استضافته مدينة أسوان .

وصرح المستشار نادر سعد المتحدث الرسميّ باسم مجلس الوزراء، بأن وزيرة الصحة استعرضت، خلال الاجتماع، خطة تنفيذ مبادرة الرئيس لعلاج مليون مواطن أفريقي من فيروس "سي"، وكذا إجراء الفحص والعلاج من الفيروس للأخوة اللاجئين في مصر، مشيرة إلى أنه يجرى التواصل مع سفارات وقنصليات الدول التي ينتمى إليها اللاجئون لإبلاغهم بالمستشفيات التي سيتم الفحص بها.

وأضافت وزيرة الصحة أن الفحص يستهدف حوالي 7 ملايين من ضيوف مصر المقيمين فيها، من خلال تخصيص مستشفيين لهذا الغرض في كل محافظة، واستعرضت خطط الوزارة لإرسال قوافل علاجية إلى الدول الأفريقية.

من جانب آخر، عرضت الدكتورة هالة زايد الموقف بشأن التقدم في مبادرة القضاء على قوائم الانتظار وإجراء العمليات الجراحية؛ مشيرة إلى ارتفاع عدد العمليات من 12 ألف حالة في الشهر لتصل إلى 11600 حالة خلال 11 يوماً فقط.

وأطلعت وزيرة الصحة، رئيس الوزراء على موقف توافر الأدوية والمستلزمات الطبية، فأشارت إلى وجود مخزون من ألبان الأطفال يصل إلى 6 ملايين علبة تغطى احتياجات 4 أشهر قادمة، بعد أن كان المخزون يكفى 6 أيام فقط، كما أكدت توافر كافة الأدوية الحيوية بكميات كافية، ولم يعد هناك شكاوى من نقص الأدوية.​

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق