-->

المصرية للكهرباء توقع 4 عقود بحوالي 1.7 مليار جنيه لتدعيم وتطوير شبكات نقل الكهرباء



وقعت رئيس الشركة المصرية لنقل الكهرباء صباح مشالي، اليوم الإثنين، أربعة عقود بقيمة إجمالية تبلغ حوالي 1.7 مليار جنيه، في إطار الخطة الطوحة التي ينفذها قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة؛ لتدعيم وتطوير شبكات نقل الكهرباء على مستوى الجمهورية.

وذكرت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة- في بيان اليوم- أن العقد الأول يتعلق بإنشاء محطة محولات (الزقازيق الجديدة) جهد (500/220/66/11) كيلوفولت من النوع المعزول بالغاز (GIS) بقيمة إجمالية تصل إلى حوالي 725,8 مليون جنيه مصري بتمويل ذاتي من الشركة المصرية لنقل الكهرباء، متضمنة مهمات الوقاية والاتصالات اللازمة للمحطة والأعمال المدنية بنظام تسليم مفتاح حزمة (1) سعة (2×750+3×175+5×40).


ويتعلق العقد الثاني بإنشاء محطة محولات (الاقتصادية 2) جهد (500/220/66/22) كيلوفولت من النوع المعزول بالغاز (GIS) بنظام تسليم مفتاح حزمة (أ) بقيمة إجمالية تصل إلى حوالي 716,2 مليون جنيه مصري بتمويل من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي بمدة تنفيذ تصل إلى حوالي 12 شهرا من تاريخ توقيع العقد.

أما العقد الثالث، الذي تبلغ قيمته حوالي 49,17 مليون جنيه مصري بتمويل من بنك الاستثمار الأوروبي، فيتعلق بتوريد والإشراف على تركيب محولين اثنين سعة 125 ميجافولت أمبير جهد (220/66/11) كيلوفولت، ومحولين اثنين سعة كل منهما 40 ميجافولت أمبير جهد (66/11) كيلوفولت لمحطة محولات (جمصة) من النوع المعزول بالغاز (GIS) بمدة تنفيذ تصل إلى حوالي 14 شهرا من تاريخ توقيع العقد.

وتصل القيمة الإجمالية للعقد الرابع إلى حوالي 206 ملايين جنيه مصري من المصادر الذاتية للشركة المصرية لنقل الكهرباء، لتوريد وتركيب 11 محول سعة 175 ميجافولت أمبير للمحطات المختلفة بمدة تنفيذ 18 شهرا من تاريخ الإسناد مقسمة إلى مجموعتين:

تشمل المجموعة الأولى محولين اثنين ببني سويف 220 كيلوفولت، ومحولين اثنين بغرب الفيوم 220 كيلوفولت، ومحولين اثنين ربط أسوان 220 كيلوفولت.

وتشمل المجموعة الثانية محولين اثنين للزقازيق القديمة 220 كيلوفولت، ومحول واحد للعاشر القديمة 220 كيلوفولت، ومحولين اثنين لمدينة تمي الأمديد 220 كيلوفولت بالدقهلية.​

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق