أخر الأخبار

10/recentpost

10/07/2018

علي أمين للنساء: ثلاثة أنواع من الأزواج.. احذروهن


تناول عملاق الصحافة علي أمين، في عموده فكرة، مشكلة اختيار الأزواج، وأكد علي حق كل فتاة في أن تختار عريسها وحدها، لكنه نصحها أن تفتح عينيها وأذنيها وتسأل الناس، فلا يكفي أن تختاره لأنه يشبه روبرت تايلور، أو لأنه من رواد السينما والمسرح أو أنه خفيف الظل

ووصف أمين، أن كل تلك الصفات مؤقتة، تختفي عادة بعد بضعة أشهر من الزواج، وأطلق صيحة تحذيرية إلي الفتيات من ثلاثة عيوب دائمة، يجب أن تتفاداها الفتاة وهي تختار شريك حياتها، فهي عيوب ليس من السهل علي الفتاة الصغيرة أن تعالج زوجها منها، لأن العلاج يحتاج إلي خبرة ودراسة وصبر وعناد وهي أسلحة لا تتوفر لدى الفتيات في تلك السن


أما العيوب التي يصعب علاج الأزواج منها كما حددها علي أمين هي القمار والمخدرات والبخل، وأشار أن الزوج المقامر يتصور دائما أنه سيكسب في المرة القادمة، ولذلك يقامر بإيجار الشقة، ودواء الأطفال وطعام الأسرة، والفتاة التي تحب شابا مقامرا يجب أن يكون لها دخل خاص يساعدها على تغطية تلك النفقات، وأن تكون قادرة على مقاومة إغراء زوجها إذا ما حاول المقامرة بدخلها الخاص


النوع الثاني من الأزواج هو الزوج المدمن على المخدرات، فهو يحاول الهروب من المسئولية، لذا يهرب معظم المدمنين من زوجاتهم وأولادهم، والثالث هو الزوج البخيل ووصفه علي أمين بأنه الأسوأ بين الأنواع الثلاثة، إذ أن المرأة لا تحترم الرجل البخيل، وبالتالي لا تحب رجلا لا تحترمه، وفرق علي أمين بين الزوج الحريص والبخيل، بأن الحريص يفكر في الغد أما البخيل فإنه يفزع منه

وأنهى أمين مقاله بقصص طريفة عن أزواج بخلاء كانوا يبيعون لزوجاتهم البيض الذي تنتجه الفراخ في البيت، والزهور التي تنبت في الحديقة، وكان أحدهم يبيع لزوجته الورد الذي تضعه على قبر ولدها، وشكت زوجة إنجليزية إصرار زوجها على أن يبيع لها الفراخ التي يربيها بسعر السوق، فاغتاظت وراحت تبيع له فنجان القهوة بسعر المطاعم والفنادق


وبعد أن تطمئن كل فتاة من أن عريسها ليس مصابا بأي نوع من هذه الأمراض المزمنة، فإنها تستطيع بعد ذلك أن تبحث عن شبيه روبرت تايلور

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا:

الاكتر شيوعا