أخر الأخبار

10/recentpost

10/11/2018

مصير محصلة أموال الأخوان

يتسأل الكثير عن مصير ال ٣٦١ مليار جنيه ( محصلة اموال الاخوان ) هل لها سند من القانون الدولي أم لا....!!؟
. وهل مصر ممكن تتجازى دوليا باعتبار ان امور المصادره من الامور اللي فيها اشتباه دولي لمخالفه القانون الدولي من الدوله اللي بتصادر ؟

أولا : المحكمه الجنائيه الدوليه قالت ان العداله الانتقاليه في المجتمعات اللي بتعاني من حروب او صراعات او ارهاب هي عدالة لازمه لتعافي المجتمع اللي مر بها ..

وعددوا اليات العداله الانتقاليه ومنها جبر الضرر .. يعني ايه جبر الضرر : يعني يتم تعويض المضرور من اموال من تسبب بالضرر .. ودي تاني اهم ركن من اركان العداله الانتقاليه الموجهه من المحكمه الجنائيه الدوليه .. باختصار تم تقديم الارهابيين وقيادات الاخوان الارهابيه لمحاكمات جنائيه محليه وفيه متهمين تم اعدامهم بالفعل ثبت تورطهم بالاشتراك والتحريض من الاخوان المسلمين ..

ثانيا : مصر فقدت ضحايا من الجيش والشرطه من المدنيين في العمليات الارهابيه كتير جدا .. الشطاره اننا ممكن كمان ناخد تعويضات من الاخوان اللي خارج مصر بتأييد من القانون الجنائي الدولي لو تم انهاء المحاكمات دي ورفع اهالى شهداء الجيش او الشرطه تعويضات او حتى وكلوا الدوله المصريه ممثله في النيابه العامه للقيام بالاجراء ده ساعتها الاحكام دي ممكن تتودع في محكمه العدل الدوليه وتاخد صيغة التنفيذ ويتم مصادرة اموال الاخوان خارج مصر كمان والتحفظ عليها وارجاعها لمصر باعتبارها مقابل تعويضات مدنيه مستحقه من ارهابهم .

اخيرا .. قرار مصادرة فلوس الاخوان سليم وقانوني وكمان ممكن تأييده من القانون الدولي وياخد حجية القبض عليهم والتحفظ على ممتلكاتهم كمان خارج مصر .. وساعتها ممكن ال ٣٦٠ مليار يبقوا ٧٠٠  وكله بالقانون ..

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا:

الاكتر شيوعا