أخر الأخبار

10/recentpost

9/28/2018

عاجل مارك يُعلن عن سبب تسجيل الخروج لـ “90 مليون” حساب على “فيس بوك” صباح اليوم

مارك زوكربيرج يُعلن عن سبب تسجيل الخروج لـ “90 مليون” حساب على “فيس بوك” صباح اليوم


أعلن مارك زوكربيرج مؤسس وصاحب موقع التواصل الإجتماعي الأبرز فيس بوك عن سبب المُشكلة التي واجهها العديد من مُستخدمي الموقع صباح اليوم وهي التي أدت إلى تسجيل الخروج لتلك الحسابات الـ “90 مليون” من موقع الفيس بوك وهي المُشكلة التي أرقت الكثيرين من مُستخدمي موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” والتي دفعت الكثيرين من مُناقشة الأمر على الموقع بمجرد تسجيل الخروج وسط إجماع من الكثيرين بأنهم عانوا نفس المُشكلة ولكن لم يعلم أحد عن سبب تلك المُشكلة حتى أعلن مارك عن سبب الأمر على صفحته على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك Facebook.
سبب تسجيل الخروج لـ “90 مليون” حساب على فيس بوك
وجاء في إعلان مارك عبر حسابه الشخصي على الفيس بوك أن سبب تسجيل الخروج لتلك الحسابات الكثيرة والتي بلغت 50 مليون حساب هي مشكلة تقنية نتيجة إختراق تلك الحسابات خلال الساعات الأولى من اليوم وهو ماتم رصده من قبل المسئولين الفنيين لدى الفيس بوك حيث لاحظوا وجود هجمات مُتعددة على العديد من الحسابات مما دفعهم أن يقوموا بالعمل عليه منذ ليلة أمس وفور اتخاذ الإجراءات اللازمة من جانبهم تم تسجيل الخروج من تلك الحسابات وتم طلب من جميع المستخدمين إعادة الدخول مرة أخرى لحساباتهم.

الإجراءات التي اتخذها مارك زوكربيرج لمنع تكرار تلك الإختراقات
هذا وقد أعلن مارك زوكربيرج في بيانه على الفيس بوك أنه تم التعامل مع المُشكلة وإتخاذ كافة التدابير اللازمة من أجل حل المشكلة ورغم ذلك تم التقليل من بعض الخصائص التي كانت سبب في ظهور تلك الثغرة التي استخدمها المُخترقين وذلك لحين التأكد بصورة كاملة من عدم وجود أي إمكانية لتكرار الهجوم. مُشسرا أنه حتى الآن لم يعلموا أي جهة هي من قامت بهذا الأمر.

هذا بالإضافة لإعلان مارك زوكربيرج أنه تم تسجيل الخروج لـ40 مليون حساب أخر قاموا باستخدام نفس الواجهة التي حدث منها الإختراق وذلك على هيئة تدابير وقائية لمنع تكرار هذا الأمر في المرات القادمة.

بيان مارك زوكربيرج بشأن اختراق حسابات فيس بوك
هذا ونضع إليكم فيما يلي التدوينة الخاصة بمارك زوكربيرج المُدير التنفيذي لموقع التواصل الإجتماعي فيس بوك بشأن ما حدث اليوم 




منقول من مصر فايف

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا:

الاكتر شيوعا