أخر الأخبار

10/recentpost

8/11/2018

عاجل: قوات الأمن تُحبط محاولة تفجير كنيسة العذراء بمسطرد + تعرف على إسم مُرتكب الحادث وعدد الاصابات حتى الان



عاجل: قوات الأمن تُحبط محاولة تفجير كنيسة العذراء بمسطرد + تعرف على إسم مُرتكب الحادث وعدد الاصابات حتى الان
تمكنت قوات الأمن المصرية من إحباط محاولة أحد الإرهابيين من تفجير نفسة مُستخدما أحد الأحزمة الناسفة التي أحاطها حول نفسه في محاولة منه الاندساس وسط أكبر حشد من الأقباط أثناء احتفالهم بمولد السيدة العذراء في كنيسة العذراء بمسطرد والتي تشهد احتفالات ميلاد السيدة العذراء في الفترة بين 7 أغسطس 2018 وحتى 21 أغسطس 2018 والذي يشهد ختام تلك الإحتفالات
إحباط محاولة تفجير كنيسة العذراء بمسطرد
هذا وتمكنت قوات الأمن التي تعمل في الفترة الأخيرة على تشديد الأطوقة الأمنية على دور العبادة المختلفة من أجل العمل على حمايتها حالها حال المنشأت الهامة والحيوية من دفع الإرهابي مُرتكب الحادث من التراجع وعدم الإقتراب من الكنيسة مما أدى إلى انفجار الحزام الناسف به أعلى كوبري مسطرد مما أسفر عن مصرع الإرهابي على الفور وإصابة اثنين آخرين دون وقوع أي حالات وفاة أخرى. هذا وتعمل الأجهزة الأمنية في الوقت الحالي على تمشيط كامل المنطقة للتأكد من عدم وجود أي أجسام غريبة في المنطقة المحيطة بموقع الانفجار. كما تعكف الأجهزة الأمنية من فحص وجود أي كاميرات تفيد التحقيقات بشأن هذا الحادث.
هذا وقد تم الإعلان عن اسم الإرهابي الذي أقدم على تفجير نفسه وهو يُدعى “عمر محمد مصطفى” ويبلغ من العمر 29 سنة فهو من مواليد 1989 يسكن بمنطقة مصر الجديدة وكان يحمل كارنيه شركة بترول أثناء قيامه بالحادث والذي ثبت أنه مزور لكنه كان يحمله لكي يرتدي زي وملابس عمال الشركة. وأفادت المصادر الأمنية أن الإسم الذي تم إعلانه تم الحصول عليه من بطاقة الرقم القومي التي كانت بحوزته أثناء قيامه بتنفيذ الحادث.

عاجل شاهد عدد الاصابات فى محاولة تفجير كنيسة مسطرد
أصيب 11 شخصا في الحادث الذي شهدته منطقة مسطرد قبل قليل، حيث تمكنت قوات الأمن من إحباط محاولة إرهابي تفجير نفسه في كنيسة العذراء مريم في منطقة مسطرد.   وجاءت محاولة الإرهابي بالتزامن مع احتفاليات مولد السيدة العذراء، حيث أجبرت الاحتياطات الامنية الإرهابي على تفجير نفسه خارج الكنيسة.   ووقع لحادث أعلى كوبري مسطرد، وأن الإرهابي كان في طريقه لكنيسة العذراء بمسطرد بدائرة قسم شبرا الخيمة ثانى بالقليوبية، وكان الإرهابي يرتدي "جاكت فسفوري" للتمويه وإخفاء الحزام الناسف أسفله.   وتشدد وزارة الداخلية الإجراءات الأمنية من أجل تأمين الكنائس في احتفاليات مولد السيدة العذراء.

شارك المقالة عبر:

7777

اترك تعليقا:

الاكتر شيوعا