أخر الأخبار

10/recentpost

7/13/2018

الطابور الخامس

يعني إيه طابور خامس ؟؟

الطبيعي...
إن الحروب بيكون فيها مواجهة بين جيشين. أي دولة بيكون لها أربع اتجاهات
شمال - جنوب - شرق - غرب. العدو لما ييجي يحتلك لازم يدخلك من جميع الاتجاهات دي

بحيث يحاصرك ويشتت قوتك وينهكك حتى تسقط فريسة له. كل ده ممكن تقاومه وبالقوة والعزيمة والتخطيط الذكي تنتصر عليه.
لكن في الوقت اللي أنت بتواجه فيه حرب من الأربع جهات فيه جيش خامس داخل الدولة في نفس الوقت بيخرب في المؤسسات وبيحرق في المنشآت وبيهدم في أعمدة الدولة الرئيسية:
رئاسة
إعلام
قضاء
شرطة
جيش
تعليم
صحة
زراعة
صناعة
دين
بمؤسساتهم ومكوناتهم.
طب الطابور الخامس ده مهما كان فصيل صغير داخل الدولة إزاي يقدر يهدم كل المؤسسات دي وأهل الدولة الوطنيين فين ؟
أسلحة الطابور الخامس:
الحرب النفسية - الإشاعات - نشر الجهل - التسفيه - خلط الحق بالباطل - اللعب على الأعصاب - عكس المفاهيم و هدم الثوابت.
بحيث يكسبوا أكبر قاعدة شعبية في صفهم لأن الطابور الخامس قوته في أنصاره. كل ما زاد أنصاره، كل ما صعب القضاء عليه.
لما يزيد أنصاره بيقدر يقنع المواطنين إن تعطيل الدراسة حق .. إن حرق قسم الشرطة نضال - إن حرق الكتب تخلص من البدع - إن الهجوم على سفارة شجاعة - إن قتل ظابط كفاح - إن هدم القضاء حرية - إن سرقة المستشفيات تخليص حق - إن حرق مصنع دفاع عن حقوق العمال وهكذا.
ممكن تهزم الأربع جيوش اللي محاوطة الدولة لكن الجيش الخامس داخل الدولة زي السوس عمال ينخر في صلب الدولة في عز ضعفها وحاجتها لتوحد كل المقاومة الشعبية. حتى لو انتصرت على الأربع جيوش اللي محاوطة الدولة هتلاقي إن أعمدة الدولة اتهدمت بسبب الطابور الخامس.

أول من استخدم المصطلح ده كان الجنرال مولا خلال الحرب الأهلية الأسبانية لما قال:
"إن أربعة أرتال تتقدم على مدريد للاستيلاء عليها، ولكن هناك رتلاً خامساً كاملاً داخل المدينة له القابلية على إنجاز ما لا يستطيع أي رتل إنجازه" ....

شارك المقالة عبر:

7777

اترك تعليقا:

الاكتر شيوعا