أخر الأخبار

10/recentpost

6/13/2018

عاجل : وثائق أمريكية تثبت أن مصر ستصبح بحلول عام2020 أكبر قوة بشرية وعسكرية في المنطقة

رسمياً و بوثائق أمريكية "مصر" أكبر قوة بشرية وعسكرية في المنطقة عام
2020 مصر تعيش على بحيرة من البترول والغاز .
.
الصحف التركية: القاهرة أضاعت ثرواتنا فى البحر المتوسط
وكالات الانباء العالميه ما تقوم به مصر حربا ضد الارهاب و استعراض للقوة ورسالة حاده لتركيا .
.
الخبراء الروس:المصريون فعلوها ثانيا وذعر يجتاح جيوش المنطقه من الجيش المصري .
.
مصر:ستكفي احتياجاتها من البترول عام 2018، وستصدر للعالم عام 2020.
الوثيقة الأمريكية مصر سوف تصدر الغاز لقبرص واليونان عن طريق إنشاء خط أنابيب ومنه إلى جنوب أوروبا

- مع تزايد قوة مصر السياسية في المنطقة، وبمنطق قوي الدولة الشاملة (اقتصادياًعسكرياً وبشرياً وإقليمياً)،ستصبح مصر من أكثر الدول نفوذاً في المنطقة.
وهو ما اعتبرته الدراسة تغييراً في موازين القوي في الشرق الأوسط
.
عقيد روسي يكشف: ما سيحدث لإسرائيل عندما تمتلك مصر مقاتلات "سو-57" المدمرة ,وصواريخ , "s500"
رقصنا مع الكبار رقصه الموت واردنا الحياه فكتبت لنا
.
  القياده المصريه ليست رد فعل ولكن تقديرنا للموقف يسبق بخطوات كبيرة ردود افعالهم
‎مصر لن تترك شئ للصدفه ، ولا تمرر شئ بدون الفحص و التدقيق
واتخاذ اللازم من القرارات الحاسمه الرادعه ، حتى وان كان يبدو للظاهر غير ذالك


خليك فاكر
مصر على مدار تاريخها لم تبخس ذاكرة التاريخ حقها ..انكسرت ثم انتصرت لكنها ابدا لم تكذب لانها التاريخ نفسه .
شهد تاريخ الامم أن مصر وجيشها وشعبها واجهت كل صنوف الغطرسة وكسرت شوكتها
.
وأن صلابة الدولة المصرية واجهت كل حروب المعلومات والشائعات والمفاهيم الخاطئة التى صدرتها لنا من الصهيونيه وحلفائها .
ولان الجيش المصرى هو الشوكة الوحيدة والباقية فى مواجهة مخططاتهم فإن حروب التحريض حاولت النيل منه لابعاده عن الحياة كى يغرق المواطن فى مشكلات لا قبل له بها ويعود عارى الظهر كما كان فى عصور سابقة .
لم يعبأ حلفاء الشر سوى بتحقيق وفرض واقع مؤلم على المنطقة وتجهيز مسرح عملياتهم للرقص على جثة العرب .

خلى بالك
‏‎المعركة ممتدة والحرب علي مصر والأمة شرسة ومعقده
مصر ولا يتلعب بيها ولا يتلعب معاها
مصر دائما كبيره فى عيون اولادها المخلصيين وعمرها ماكانت صغيره الا فى عيون الخونه و المتأمريين
-مصر تؤكد للعالم اجمع ان شعبها عازم على ان يحافظ على سيرة ومجد اجداده.
مصر تؤكد للعالم اجمع انها قادرة على مواجهة اى صراع فى سبيل بناء مستقبل امن لكل الاجيال القادمة

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا:

الاكتر شيوعا